عن الصندوق

في إطار خطط الدولة في مجال التعليم والتعلم والتدريب وتنمية الموارد البشرية ، كان التوجه إلى تطوير قطاع التعليم والتدريب وربطهما بسوق العمل . في هذا الصدد، أنشئ صندوق تطوير التعليم بالقرار الجمهوري رقم 290 لسنة 2004 بتاريخ 28 اغسطس 2004 برئاسة رئيس مجلس الوزراء وعضوية وزراء (المالية – التعاون الدولي – التنمية الاقتصادية – التعليم العالي والدولة للبحث العلمي – التربية والتعليم – الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات – التجارة والصناعة)، وأربعة من ذو ي الخبرة يتم اختيارهم بقرار من رئيس مجلس الوزراء بناءً على ترشيح وزيري التربية والتعليم والتعليم العالي وموافقة مجلس الإدارة. ويهدف الصندوق إلى تقديم المساعدة والدعم المالي للمشروعات التي تساهم في برامج تطوير التعليم في مستوياته المختلفة بالتعاون مع مختلف أجهزة الدولة والمنظمات المحلية والإقليمية، وذلك لمساعدة الدولة على مواجهة تحديات سوق العمل وتوفير احتياجاته من المهارات والكفاءات البشرية القادرة على دفع عجلة التنمية بخطى متسارعة لملاحقة التطور المستمر فى تطبيقات التكنولوجيا المتطورة فى كافة مجالات العمل.

تشمل أولويات الصندوق المجالات التالية:

1. جودة التعليم.

2. التعليم والتعلم مدى الحياة.

3. دعم القدرات البشرية وتحديث الكفاءة المؤسسية.

4. إدماج التكنولوجيا في التعليم.

5. دعم الدراسات العليا والبحوث.

6. إنشاء المؤسسات التعليمية.

   الرؤية

تطور واضح في التعليم قبل الجامعي و التعليم العالي من خلال تقديم صندوق تطوير التعليم لنماذج رائدة من التعليم و توفير تعليم ذو جودة عالية لتحقيق متطلبات سوق العمل من الكوادر البشرية المعدة و المؤهلة تأهيلا علميا متميزا .

الرسالة

إعداد و تنفيذ مشروعات لإنشاء و تطوير مؤسسات تعليمية , لم تكن مدرجة في خطط الوزارات المعنية , لتكون نموذجا يحتذى به من قبل الوزارات المعنية و مؤسسات و هيئات المجتمع المدني . كما يسعى الصندوق لدعم المشاركة المجتمعية و حشد إمكانياته لتحقيق النقلة النوعية في نطاق التعليم

أهداف صندوق تطوير التعليم

1. توفير متطلبات السوق من الكوادر البشرية المعدة والمؤهلة تأهيلا علمياً متميزاً
2. الارتقاء ورفع كفاءة أعضاء هيئة التدريس والمعلمين والمدربين لمراحل التعليم المختلفة.
3. الإسهام المباشر والتعاون مع مختلف أجهزة الدولة والمنظمات المحلية والإقليمية.
4. الارتقاء بالمستوى الفني والمهني للكوادر البشرية العاملة في مختلف قطاعات الدولة.
5. المساهمة في توطين وتطوير التكنولوجيا المتقدمة.
6. المساهمة في إنشاء مراكز متخصصة لنقل والتدريب على التكنولوجيا المتقدمة في مجالات التعليم والتدريب، وإدارة العملية التعليمية، والمختبرات والمعامل والورش.
7. المساهمة في إنشاء النوادي والمراكز العلمية المختصة بخلق كوادر وتنمية هوايات وإبداعات الطلاب في التكنولوجيا والعلوم بصفة عامة.
8. مشروعات تعرض على مجلس الادارة ويقر أهميتها لتطوير التعليم.